حول الكتاب المقدس - بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ] 8303 مشاهدة

ما معنى قول المسيح لبطرس: "سٔاعطيك مفاتيح ملكوت السماوات "

45 سؤال وجواب عن الكتاب المقدس والايمان المسيحى

مواضيع الدرس: المسيح - الكنيسة - مفاتيح - سلطان - مؤمن - تلاميذ - خلاص -

PDF File

ويثبت الكتاب المقدس أن الله لم يُعط لبطرس وحده سلطة الكرازة، أي مفاتيح إدخال الناس إلى ملكوت الله، بل لكل مؤمن بالمسيح، ولكل مؤمن يفتح الطريق أمام الناس لدخول ملكوت الله بالإيمان. وهناك بعض المسيحيين الذين يعتقدون أن تلك السلطة التي أعطاها المسيح لبطرس هي سلطة خاصة. وهناك آخرون يعتقدون أن هذه السلطة هي بيد كل مؤمن. والحقيقة هي أن هذا السلطان هو كلمة المسيح المدونة في الإنجيل المقدس.


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



المسيحى والمجتمع بتاريخ 17.04.09 [ 0 تعليقات ]

الاندماج في المجتمع: هل يعنينا ؟جــ 2

4934

ثمة حقيقة أخري تتصل بعمل المرسلين إبان القرن الماضي علي الأقل , وهو أن إنجيل يسوع قد أنتج ثمرة طيبة هي (( الإصلاح الاجتماعي )) , ليس في بريطانيا وأمريكا فحسب , بل في أفريقية و أسيا أيضا . إلا أ في فترة ما خلال العقود الثلاث الأولي من هذا القرن , ولا سيما العقد الذي أعقب الحرب العالمية الأولي حدثت نقلة رئيسية لا سيما بين المسيحيين الإنجيليين , دعاها المؤرخ الأمريكي تيموثي . ل. سميث (( الانقلاب العظيم )) .وقد بحث دكتور دافيد موبرج هذا الموضوع في كتابه الذي وضع له نفس العنوان

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم المسيحى والمجتمع
المزيد


الشخصية بتاريخ 17.08.08 [ 0 تعليقات ]

الغضب ( الجزء الرابع )

6000

ينبع العنف الظاهر من تركيز الإنسان على احتياجاته بصورة مبالغ فيها وقلة إحساسه بالآخرين واحتياجاتهم. أحياناً يبدو الأمر وكأنه هناك "وحش داخلي" قابع داخلنا يخرج فجأة ويتحكم فينا فنصبح شخصاً آخر تماماً يقول أشياءً لم نكن نود أن نقولها ويفعل أموراً لم نكن نحب أن نفعلها حتى أننا نخجل من أنفسنا بعد ذلك ونشعر بالذنب والندم. وهذا الأمر ليس نادراً فحتى أكثر الناس تهذيباً يمكن بسبب عدم قدرتهم على التحكم في الغضب يرتكبون تصرفات يندمون عليها وتؤدي إلى تعقيد علاقاتهم بشكل رهيب.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الشخصية
المزيد


الزواج بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

صدامات ما بعد الزواج

5235

كثيرا ما تنتهي قصص الحب بالزواج، ويحمل الزوجان آمالا وتطلعات كبيرة، قد يكون بعضها وهميا وبعضها واقعيا، ومهما كان الزواج سعيدا، أو مهما كانت درجة التفاهم والتناغم بين الزوجين، تبقى هناك أمور واقعية لم تكن في حساب أحد الطرفين، ولكن من الحكمة التعامل معها بطريقة عقلانية وقبولها بكل رحابة صدر حتى لا تكون سببا في الفشل والشعور بخيبة الأمل من هذا الزواج

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الزواج
المزيد
Atfalak