دراسات كتابية - بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ] 5834 مشاهدة

نمو الكنيسة الأولى- الأعمال التي جرت في إنطاكية وأورشليم وقبرص

الأعمال التي جرت في إنطاكية وأورشليم وقبرص

مواضيع الدرس: -

PDF File

فُتِح باب الكنيسة على مصراعيه ليدخل المختارون من الأمم. وكان لا يُسمَح بالانضمام لعضوية الكنيسة إلا لمن يتقون الله ويدينون باليهودية، دون أن يختتنوا. منع العمى الجزئي، الذي سببه التعصب- المسيحيين اليهود من دعوة الأمم إلى الكنيسة حتى حدث إظهار خاص في قيصرية أثبت قبول الله لهم. نال كرنيليوس وأسرته موهبة الألسنة من الروح القدس ليظهر للمسيحيين اليهود قبول الله لهم مواطنين في الملكوت.


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



الزواج بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

فن الاختيار

4938

لماذا الاختيار؟ ما من احد قد تطرق إلى الاختيار الزوجي إلا وغلبته الحيرة وأرقته الأفكار وبات الليالي يبحث عن ردود لتساؤلات لا تأتى عن حب لم تتضح معالمه بعد وخصائص شريك العمر المنتظر . تأتى الحيرة في الاختيار الزوجي كلما ساد الغموض ساءت العلاقة بين الشريكين وكذلك كلما كان دور الشخص في الاختيار سلبيا. وينطبق هذا المعنى في المجتمعات الشرقية.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الزواج
المزيد


حول الكتاب المقدس بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

ما معنى قول المسيح لبطرس: "سٔاعطيك مفاتيح ملكوت السماوات "

7796

ويثبت الكتاب المقدس أن الله لم يُعط لبطرس وحده سلطة الكرازة، أي مفاتيح إدخال الناس إلى ملكوت الله، بل لكل مؤمن بالمسيح، ولكل مؤمن يفتح الطريق أمام الناس لدخول ملكوت الله بالإيمان. وهناك بعض المسيحيين الذين يعتقدون أن تلك السلطة التي أعطاها المسيح لبطرس هي سلطة خاصة. وهناك آخرون يعتقدون أن هذه السلطة هي بيد كل مؤمن. والحقيقة هي أن هذا السلطان هو كلمة المسيح المدونة في الإنجيل المقدس.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم حول الكتاب المقدس


الأسرة بتاريخ 27.01.09 [ 0 تعليقات ]

الأسرة السعيدة ( الحلقة الأولى )

6930

تمهيداً لحديثنا عن هذه النخبة من الأبطال المتفانيين في خدمة الآخرين وراحتهم أود ان اذكر حضرتكم بما تناولنا من مواضيع حول الدور الذي يلعبه كل من الأباء والأمهات في تربية الأولاد . وقلنا بأن هذا الدور ينطوي على درجة كبيرة من المسؤولية وان التهاون والتراخي في أداء الأب لدوره و ألام لدورها يعود على العائلة بالافات والبلايا في الحاضر والمستقبل، وان الطفل الذي يربيه أبوه وأمه في مخافة الرب

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الأسرة
المزيد
Atfalak