الشخصية - بتاريخ 06.07.09 [ 0 تعليقات ] 99814 مشاهدة

القيادة الروحية فى المجتمع المسيحى - الجزء 1

القيادة الروحية فى المجتمع المسيحى

مواضيع الدرس: القيادة - قائد - المسيحية - المسيح - الخضوع - الخدمة - الشخصية - المؤمن - ابن الله - البنوة - الانقياد - الروح القدس - الكنيسة -

PDF File

موضوعنا اليوم هو القيادة الروحية فى المجتمع المسيحى ، والذى يقدر القيادة ويحترمها ويعرف تماما معناها ، ولأننا نعتقد معظمنا فى القيادة ، هذا يعني أننا نتعلم كيف نكون فى خدمة من نقودهم ، وهذا معني القيادة الأساسي قال الرب يسوع أن ابن الآنسان لم يأت ليخدم بل يخدم ويبذل نفسه فدية عن كثيرين . وبهذا القول سجل يسوع أعظم مبدأ وأسمى مبدأ للقيادة الروحية .


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



المسيحى والمجتمع بتاريخ 21.04.09 [ 0 تعليقات ]

الأساس الكتابي للاهتمام الاجتماعي جــ5

6330

ثمة ميل في الكنيسة إلي جعل طبيعة الخلاص أمرا بسيطا كما لو أنه لا يعني أكثر من أصلاح ذاتي , أو جواز سفر شخصي إلي الفردوس أو خبرة خاصة غامضة ليس لها نتائج اجتماعية أو أخلاقية . وانه لأمر ملح أن ننقذ الخلاص من هذه الصور الكاريكاتورية ونتفهم هذه العقيدة بعمناها الكتابي الكامل . لان الخلاص تغيير جذري يشمل ثلاثة أطوار ,

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم المسيحى والمجتمع
المزيد


الإرسالية بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

ما هو الكتاب الذي يؤمن به المسيحيون؟

5133

الكتاب الذي يؤمن به المسيحيون هو الكتاب المقدس الذي ترتكز عليه تعاليم الديانة المسيحية. وهو يحتوي على مجموع الكتب الموحى بها من الله، والمتعلقة بخلق الله للعالم، وتاريخ تعامل الله مع البشر وفدائه للخطاة، ومجموع النبوات عما حدث وسيحدث في العالم منذ خلقه حتى المنتهى. كما يحتوي على الشرائع الإلهية والتعاليم الروحية والنصائح الدينية والأدبية التي تناسب كل البشر في كل الأزمنة. ويضم الكتاب المقدس بين دفتيه جميع أنواع الكتابة من نثر وشعر، وتاريخ وقصص، وحِكَم وأدب وتعليم وإنذار وفلسفة وأمثال. ويُعتبر الكتاب المقدس مصدر الإيمان المسيحي

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الإرسالية
المزيد


حول الكتاب المقدس بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

انت بطرس، وعلى ھذه الصخرة ٔابني كنيستي

7503

عندما نقرأ متى 16:13-20 نلاحظ أن هذه الآيات وردت على لسان المسيح والمعروف أن المسيح قبل أن يذهب إلى أورشليم ليحاكم ويُصلب من قبل رؤساء الدين اليهود، أراد أن يسأل تلاميذه عن رأي الناس في شخصه ليرى فيما إذا كان بعضهم قد عرف من هو. لم يوجه يسوع سؤاله بطريقة مباشرة، بل سأل تلاميذه عما يقول الناس عنه

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم حول الكتاب المقدس
Atfalak